détail Publication

مستجدات

بلاغ إخباري - 3 يونيو 2019 الأرشيف

 الندوة الجهوية حول التجديد التربوي

​بلاغ إخباري 

تحت شعار: "سؤال التجديد التربوي وعلاقته بالقيادة وتأهيل الفاعل التربوي"


احتضنت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي، يوم الخميس 30 ماي 2019، فعاليات الندوة الجهوية حول التجديد التربوي، تحت شعار: "سؤال التجديد التربوي وعلاقته بالقيادة وتأهيل الفاعل التربوي".
     وقد ترأس الجلسة الافتتاحية لهذه الندوة التربوية الهامة، السيد مولاي أحمد الكريمي، مدير الأكاديمية، الذي قدم في كلمة بالمناسبة سياق انعقاد هذه الندوة الدولية التي جاءت لتعزيز وتنزيل ما تم الاتفاق عليه في المحطة الأولى وخصوصا الاشتغال على مستلزمات مأسسة البحث التربوي في المنظومة عبر توسيع قاعدة المتدخلين والمشاركين وإشراك كل من يمتلك مقاربة البحث والتجديد في المجال التربوي بشكل علمي وأكاديمي، مبرزا أن هذه الأهداف والمرامي حاضرة بشكل عرضاني في المجالات الأربع المتضمنة في الرؤية الإستراتيجية 2015/2030. ثم أشار السيد مدير الأكاديمية إلى أن هذا اللقاء سيمكن من الإطلاع على أحسن المخرجات في هذه المحطة الجماعية، متمنيا أن تضمن الإنتاجات المقدمة تنافسية عالية لهذه الأكاديمية، تمكنها من المشاركة في المحطة الوطنية أو الدولية. وختم كلمته بالتركيز على أن الهدف الذي تشتغل عليه الأكاديمية والذي يتماشى مع إستراتيجية الوزارة هو استدامة العمل الجماعي والبحث العلمي وتشجيع الابتكار، في اتجاه خلق قطب مؤسساتي مهيكل داخل الأكاديمية، غني بخبرائه وباحثيه ومخرجاته، يكون قوة اقتراحية تجيب عن كل انشغالات منظومة التربية والتكوين.
     ومن جهته، اعتبر السيد جواد ارويحن، مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بجهة مراكش آسفي، هذه الندوة التي يحرص على تنظيمها مركز التجديد التربوي والتجريب بالوزارة، نتيجة تفكير عميق من أجل مأسسة البحث التربوي والتجديد التربوي، معبرا عن سعادته بهذا اللقاء ومذكرا بمحوري هذه الندوة التربوية، حول موضوعي "التجديد التربوي وقيادته" و"التجديد التربوي وتأهيل الفاعل التربوي"، ومتمنيا أن تخرج هذه الندوة بنتائج واضحة وقابلة للتنزيل. 
     أما السيد عبد العزيز السنهجي، عضو فريق التأطير المركزي بالوزارة، فأشاد بما وفرته الأكاديمية من شروط ومستلزمات من أجل تنظيم فعاليات هذه الندوة الجهوية التي جاءت تنفيذا لتوصية الندوة الدولية الأولى (يومي 27 و28 شتنبر 2017)، والتي اشتغلت على موضوع الممارسات التجديدية في المدرسة المغربية. متمنيا أن تحقق هذه الندوة أهدافها، خصوصا وأن هذه الجهة تزخر بالعديد من الطاقات والكفاءات، ومعبرا عن أمله أن تشكل هذه الندوة مناسبة لفريق التأطير المركزي للتفكير الجماعي وتقاسم التجارب مع فعاليات هذه الجهة في منهجيات ومقاربات تنزيل التجديد التربوي داخل المؤسسات التعليمية.
    بعد ذلك قدم السيد حسن البقالي، عضو فريق التأطير المركزي بالوزارة، عرضا مفصلا، أبرز من خلاله منظور الوزارة في التجديد التربوي، وتقاسم مضامينه مع الفعاليات التربوية بالجهة بغية إثراءه وإغناءه بالأفكار والتجارب المحلية.
    وللإشارة، فإن هذه الندوة الجهوية حول التجديد التربوي، تأتي تماشيا مع المجهودات المبذولة من طرف الوزارة من أجل تشجيع الممارسات التجديدية في المدرسة المغربية وتطلعاتها الهادفة إلى إعداد إستراتيجية وطنية للتجديد التربوي، تضمن الارتقاء بالممارسات البيداغوجية. وقد جاءت بناء على توصيات الندوة الدولية الأولى حول الممارسات التجديدية بالمدرسة المغربية. 
     وهي مناسبة للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة مراكش آسفي لبحث سؤال التجديد وعلاقته بالقيادة وتأهيل الفاعل التربوي، علما أنها تراهن على تقاسم المشاريع والمبادرات التجديدية المنجزة بهذه الأكاديمية، من أجل انتقاء أجودها وأحسنها للمشاركة في النسخة الثانية من الندوة الدولية حول التجديد التربوي التي ستنظمها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العلي والبحث العلمي في غضون شهر نونبر المقبل.
    وقد عرفت هذه الندوة مواكبة واسعة من المسؤولين التربويين بالجهة وفريق التأطير المركزي، وقدمت خلالها مجموعة من المداخلات الموضحة للمشاريع المشاركة في المنافسة، والتي سيتم إخضاعها لتقييم اللجنة العلمية المشتركة وفق معايير علمية محددة. 
     وبخصوص مجريات هذه الندوة الجهوية، فقد تم خلالها بسط العديد من المشاريع والتجارب والدراسات والنظريات، كما تخللتها محطات قوية للنقاش والتفاعل حول إشكالية التجديد التربوي وارتباطه بالبحث التربوي وتطوير الممارسات المهنية. ليتم بعد ذلك تقديم تقرير أولي تضمن مختلف الخلاصات والتوصيات والاقتراحات الكفيلة بإعطاء دينامية واسعة للفعل التجديدي التربوي وفق مقاربة تصاعدية تستحضر مشروع المتعلم ومشروع المؤسسة كإطار دامج ومؤطر لكل المبادرات التجديدية.
     وقد شارك في هذه الندوة عدد من رؤساء الأقسام والمصالح بالأكاديمية وبالمديريات الإقليمية وعدد من أطر التفتيش والمراقبة التربوية وكذا بعض الأطر الإدارية والتربوية بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين وبالمؤسسات التعليمية وعدد من الخبراء والأكاديميين والمهتمين بمجال التربية والتكوين عامة والتجديد التربوي على وجه الخصوص.


تحميل البلاغ الإخباري




​   ​​​المقر المركزي للأكاديمية - زنقة أبو عبيدة الداوديات  مراكش -  الهاتف :​ - 0524304238 -​ الفاكس : - ​0524300690 - ​